Frequently asked questions

أسئلة متكررة

أسئلة متكررة – منتجات حليب الماعز

لماذا يجب أن أختار منتجات حليب الماعز بدلاً من تلك المصنوعة من حليب الأبقار أو الصويا؟

إن حليب الماعز معروف على أنه مصدر للحليب المعتدل، وله عدد من الصفات الفريدة التي تجعله أساساً مميزاً للمنتجات المخصصة للأطفال الرضع.

  • إن حليب الماعز سهل الهضم بشكل طبيعي (بسبب تركيبة الدهون والبروتينات الفريدة من نوعها).
  • إن حليب الماعز غني بالمغذيات الهامة بشكل طبيعي مثل الكالسيوم والفيتامين أ ويحتوي نسبة عالية من الحديد.
  • يمتاز حليب الماعز بمذاق معتدل شهي، يحبه الأطفال.

تقدم منتجات حليب الماعز من كابريتا هذه الفوائد الطبيعية لحليب الماعز مع التركيبات الحديثة، والتي يمكن مقارنتها بتركيبات منتجات حليب الأبقار المثلى. وهذا يعني أنه مع كابريتا يحصل صغارك على أفضل ما يتمتع به الجانبان من فوائد.

ما هو الفرق بين كابريتا والعلامات التجارية الأخرى لمنتجات حليب الماعز؟

منتجات كابريتا هي المنتجات الوحيدة من حليب الماعز التي تتميز بتركيبة عصرية تضاهي تلك المستخدمة في منتجات حليب الأبقار الممتازة.

  • يحتوي كابريتا على بروتينات مصل لبن إضافية لضمان الكمية الصحيحة من الأحماض الأمينية في المنتج. وهذا يدعم أيضاً ميزة بروتين مصل اللبن القابل للهضم بسهولة. وإضافة بروتينات مصل اللبن موصى بها غذائياً من الخبراء في المجال وتخضع للتشريعات في مختلف دول العالم.
  • كونه مستوحى من حليب الأمهات، يحتوي كابريتا على مزيج الدهون DigestX OPO الخاص بنا (معروف أيضاً باسم بيتا-بالميتات). ويعرف حليب الأم بأنه يحتوي كمية عالية من بيتا-بالميتات ويسهم في إخراج صحي للطفل وامتصاص الكالسيوم بمستويات تماثل الرضاعة الطبيعية.
  • تحتوي منتجات كابريتا على الأحماض الدهنية-أوميغا غير المشبعة DHA و AA (الأحماض الدهنية طويلة السلسلة غير المشبعة المتعددة)، والتي تدعم حاسة النظر ونمو الدماغ للأطفال الرضع. وتعد الأحماض الدهنية طويلة السلسلة غير المشبعة المتعددة مكونات بنائية هامة للدماغ وشبكية العين.
  • يحتوي كابريتا على الألياف الحيوية الأولية GOS / FOS ، ولتلك الألياف تأثير إيجابي على التركيب البكتيري في القناة الهضمية بواسطة تحفيز نمو البكتريا النافعة.(Bifido- and lactobacilli)

وبفضل هذا المزيج الفريد من نوعه بين التركيبة الحديثة والمنافع الطبيعية لحليب الماعز سهل الهضم، يمكنك الاطمئنان إلى أن صغيرك يحصل على جميع المغذيات التي يحتاجها بطريقة معتدلة.

أسئلة متكررة – حليب الماعز

ما الذي يجعل حليب الماعز سهل الهضم بشكل طبيعي؟

يتميز حليب الماعز بكونه سهل الهضم بشكل طبيعي نظراً لتركيبته النموذجية من البروتينات والدهون.

يشكل بروتين حليب الماعز مواد سريعة الهضم في المعدة، بسبب الكمية المتدنية نسبياً من بروتين الكازين (αs1-casein). وتسمح هذه المواد الأكثر طراوة لبروتين حليب الماعز بالمرور عبر المعدة والأمعاء بطريقة لطيفة تحد من مشاكل الهضم.

أضف إلى ذلك أن حليب الماعز يحتوي كمية عالية نسبياً من الأحماض الدهنية ذات السلسلة القصيرة والمتوسطة. وتتم تكسير هذه الأحماض بسهولة من الأنزيمات الهضمية وبالتالي يتم امتصاصها بسرعة. كما أن الكريات الدهنية الصغيرة في حليب الماعز الخام أصغر ولذلك فهي أيضاً أسهل للتفكيك.

ما هي المزايا الأخرى التي يمكن أن تنسب إلى حليب الماعز؟  

بالإضافة إلى قابلية هضمه بسهولة، فإن حليب الماعز معروف أيضاً بارتفاع نسبة العناصر الغذائية وانخفاض كمية الكازين (αs1-casein) وبيتا- اكتوغلوبولين (التي يمكن أن تساهم في ردود الفعل التحسسية) فضلاً عن مذاقه المعتدل. كما أن تناول حليب الماعز يساهم في تقليل البلغم لدى الكثيرين.

هل يعتبر حليب الماعز مصدراً غذائياً آمناً للأطفال الصغار؟

نعم، بالتأكيد. هناك عدة دراسات علمية* تثبت بأن منتجات حليب الماعز آمنة للأطفال الصغار، طالما كان المنتج مدعماً لتحقيق احتياجاتهم الغذائية (كما هي الحال في كابريتا). وينطبق المبدأ ذاته على منتج الأطفال الرضع القائم على حليب الأبقار أيضاً.

يحتوي حليب الماعز بشكل طبيعي على عدد من الصفات الفريدة (سهولة الهضم، الغنى بالمواد الغذائية والمذاق المعتدل) التي تجعله مصدراً ممتازاً لتغذية الأطفال الرضع. وشأنه شأن الحليب من الثديات الأخرى، يحتوي حليب الماعز الخام أيضاً على نقص بعض المواد الغذائية الهامة لنمو صغاركم، مثل حامض الفوليك. وقد تم تعويض ذلك النقص في منتجات كابريتا لمستويات مثلى، لضمان حصول صغارك على العناصر الغذائية التي يحتاجونها تماماً (يحدث الشيء ذاته مع منتجات التغذية من حليب الأبقار).

* تم تأكيد هذه الدراسات العلمية على نطاق واسع جداً من قبل هيئة سلامة الغذاء الأوروبية، وقد أدت إلى تعديل التوجيهات الأوروبية لاعتماد حليب الماعز كمصدر للبروتين لتغذية الأطفال الرضع.

أسئلة متكررة – الحساسية والتحسس والمشاكل الأخرى

ما هو الفرق بين حساسية حليب الأبقار والتحسس من حليب الأبقار والتحسس من اللاكتوز؟

إن حساسية حليب الأبقار والتحسس من حليب الأبقار والتحسس من اللاكتوز هي حالات مختلفة، والتي يتم التعامل معها بشكل خاطئ أحياناً لأن أعراضها يمكن أن تكون متشابهة، مما يؤدي إلى الخلط بينها.

في حالة حساسية حليب الأبقار المثبتة (طبياً)، يحدث رد فعل فوري للجهاز المناعي استجابة للبروتين في حليب الأبقار. ويحدث هذا عادة في غضون ساعتين من دخول الطعام إلى المعدة ويؤدي إلى أعراض تتراوح بين المتوسطة إلى الشديدة، والتي يمكن أن تتضمن:

  • تورم حول الفم
  • صعوبة في البلع
  • القيء والارتجاع
  • إسهال حاد
  • رفض الطعام
  • قصور النمو
  • مغص حاد
  • في حالات نادرة، صدمة الحساسية المؤدية للوفاة

يمكن للتحسس من حليب الأبقار أن يحدث عندما يتم هضم حليب الأبقار – إما الدهون أو البروتين أو كليهما – بشكل غير سليم. وهذا يؤدي إلى أعراض يمكن أن تكون طفيفة إلى متوسطة ويمكن أن تؤثر على البشرة والجهاز المعدي المعوي والجهاز التنفسي. والأعراض يمكن أن تستغرق أيام أو أسابيع أو حتى أشهر للظهور، ويمكن أن تتضمن:

  • أكزيما طفيفة إلى متوسطة
  • طفح في منطقة الحفاض
  • ألم في البطن
  • الغازات
  • الانتفاخ
  • الإمساك
  • البراز اللين
  • المغص
  • الاحتقان الرئوي والأنفي

أما تحسس اللاكتوز فيسبب أعراضاً تعود إلى سوء هضم اللاكتوز. واللاكتوز موجود في جميع أنواع الحليب الذي تنتجه الثدييات (بما فيها البشر) وهو يدعى أيضاً باسم سكر الحليب. ويحدث عسر هضم اللاكتوز في حالات عديدة بعد الفطام وقد يؤدي إلى أعراض مثل الموصوفة أدناه ويشار إليه في تلك الحالة على أنه عدم تحمل اللاكتوز.

    نتفاخ وتقلصات في البطن
  • امتلاء البطن بالغازات
  • الإسهال
  • الغثيان
  • صدور الأصوات من المعدة
  • القيء

إذا كنت غير متأكدة بشأن الحالة التي قد تسبب المشاكل لك أو لطفلك، فاستشيري طبيبك دوماً قبل التحول إلى منتجات بديلة مثل حليب الماعز.

هل يمكن أن يكون حليب الماعز بديلاً في حالة الحساسية لحليب الأبقار؟

ا، فإذا كان أحدهم يعاني من حساسية لحليب الأبقار فمن المحتمل جداً أن يكون هناك أيضاً رد فعل تحسسي لحليب الماعز. وسبب الحساسية من حليب الأبقار هو البروتين الموجود في حليب الأبقار. وعلى الرغم من أن البروتين في حليب الماعز مختلف ويحتوي مسببات حساسية أقل، إلا أنه يبقى هناك احتمال كبير لحدوث رد فعل متداخل. ولذلك، فإننا لا ننصح باستخدام حليب الماعز كبديل في حال الحساسية لحليب الأبقار.

لحسن الحظ، إن الحساسية المثبتة طبياً لحليب الأبقار نادرة جداً (فقط 1 إلى 3 % من الأطفال دون السادسة لديهم هذه الحالة)، بينما هناك فئة أكبر بكثير تعاني من مشاكل الهضم بعد تناول منتجات حليب الأبقار. وقد يعاني أولئك المستخدمون من حالة تسمى بالتحسس من حليب الأبقار، حيث يتم هضم المكونات في الحليب –إما الدهون أو البروتين أو كليهما – بشكل غير سليم. ومن المحتمل أن يستفيد هؤلاء الأشخاص من التحول إلى التغذية القائمة على حليب الماعز.

هل يمكن أن يكون حليب الماعز بديلاً في حالة عدم تحمل حليب الأبقار؟

في حالة التحسس من حليب الأبقار، يتم هضم المكونات في الحليب- إما الدهون أو البروتين أو كليهما – بشكل غير سليم. أما حليب الماعز فهو سهل الهضم بشكل طبيعي ويمكن لذلك أن يكون بديلاً مناسباً جداً إذا حدث تحسس من حليب الأبقار.

يعاني طفلي من تحسس اللاكتوز، فهل تحتوي منتجات كابريتا القائمة على حليب الماعز على اللاكتوز؟

نعم يحتوي حليب كابريتا للأطفال الرضع والصغار على اللاكتوز. وفي حال كان طفلك يعاني من التحسس ضد اللاكتوز، فسوف يحتاج إلى منتجات غذائية خالية من اللاكتوز. إلا أن التحسس الحقيقي ضد اللاكتوز (نقص اللاكتيز) حالة نادرة جداً بين الرضع والأطفال الصغار، لذلك احرصي على استشارة طبيبك لفحص الطفل وتأكيد هذه الحالة.

هل يمكن أن يكون حليب الماعز بديلاً جيداً بعد فترة من الامتناع عن تناول الحليب؟

نعم، فحليب الماعز سهل الهضم بشكل طبيعي ويحتوي على كميات أقل من البروتينات المسببة للحساسية، ولذلك فهو بديل مناسب للبدء به بعد فترة من الامتناع عن تناول الحليب. وفي دول مثل روسيا، فإن الإجراء المتبع لاستخدام حليب الماعز هو التوقف لفترة عن تناول الحليب أولاً قبل البدء بتناوله.

يرجى الحرص دوماً على استشارة الطبيب إذا كنت تفكرين باستخدام حليب الماعز بعد فترة من الامتناع عن تناول الحليب بسبب الحساسية الشديدة.

أسئلة شائعة – كابريتا

من أين يأتي حليب الماعز المستخدم لمنتجات كابريتا من حليب الماعز؟

إن منتجات الأطفال القائمة على حليب الماعز من كابريتا مصنوعة من أجود أنواع حليب الماعز الهولندي، والذي تورده مجموعة معتمدة وحصرية من مزارع الماعز إلى أوسنوتريا هايبروكا وهايبروكا نيوترشن.

كيف وأين يتم إنتاج منتجات كابريتا من حليب الماعز؟

يتم إنتاج جميع منتجات كابريتا من حليب الماعز في معاملنا الخاصة في هولندا.

اما كابريتا فهي علامة تجارية لمنتج متميز تنتجها هايبروكا نيوترشن، وهي شركة تابعة لأوسنوتريا هايبروكا. تتألف مجموعة شركات الألبان الهولندية المرموقة من ثلاثة معامل ألبان شهيرة هي:

  • هايبروكا للألبان –يقع في أومين منذ 1897.
  • هايبروكا لايمبف –يقع في كامبين منذ 1936.
  • هايبروكا لايباك- يقع في ليوواردين منذ 1936.

وعلى مر السنوات، قدمت معاملنا منتجات الأطفال الرضع للعديد من العلامات التجارية المتميزة، بما فيها أكبر أربع شركات.

ونظراً للطبيعة الدقيقة لمنتجاتنا، تتم كافة مراحل الإنتاج لمنتجات كابريتا من حليب الماعز في معاملنا. وهذا يسمح لنا بمراقبة جودة المنتج عن كثب في كل خطوة في عملية الإنتاج، وبالتالي يضمن توفير أجود المنتجات على الإطلاق لصغاركم. بعد انتهاء عملية الانتاج وضبط الجودة وفقاً لمعايير صارمة، يتم تصدير منتجات كابريتا من حليب الماعز إلى دول العالم، حيث يساعد الشركاء المحليون والموزعون في توفير منتجات كابريتا من حليب الماعز المعتدل للمستهلكين.

كيف لي أن أتحقق من امتلاكي لمنتج كابريتا أصلي؟

الطريقة الأسهل للتحقق من امتلاكك لمنتج كابريتا أصلي هي التحقق من رمز المصنع لهايبروكا لايباك. هذا الرمز هو NL Z0828C EC ويجب أن يكون أسفل العلبة*.

* يرجى العلم بأنه في الصين تتم طباعة هذا الرقم على جانب العلبة أما في روسيا فلا يوضع هذا الرقم على العلبة، لأسباب تتعلق بالتشريعات المحلية.